• ×

11:01 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

راشد عبد الرحيم
بواسطة  راشد عبد الرحيم

السودان و قائمة الأرهاب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

في الأنباء مساء أمس أن الولايات المتحدة إتخذت قرارا برفع اسم كوبا من الدول الراعية للأرهاب.

و بهذا القراريبقي السودان و معه كوريا الشمالية و وسوريا في هذه القائمة.

مجمل المتغيرات الدولية و الداخلية في الولايات المتحدة تشير إلي أن مرحلة السياسات التي تدار عبر نمط القائمة ستضعف.

و متغيرات السياسة السودانية تقول أننا نبعد عن دواعي البقاء في القائمة و من هذه المتغيرات العلاقة التي تغيرت مع إيران و ثمة أخبار تشير إلي توقف ما سمته جهات إسرائيلية بدعم السودان لحماس.

موقف إسرائيل مهم في العلاقة الأمريكية و التطورات في الولايات المتحدة أيضا مهمة، و لكن المهم أيضا كيف ندير هذه المسالة في السودان؟ الواضح انها معالجات تحتاج إلي صياغة جديدة و تخطيط محكم.

كانت الأصوات الأولي تقلل من شأن العقوبات و أثرها علي السودان ثم تغيرت النبرة و اللغة و أضحت و كأنما كل المعاناة في السودان بسبب المقاطعة الأمريكية و كلا الأمرين يحتاج إعادة نظر.

مهما كان أثر هذه العقوبات فإن التعبير بأنها أثرت تأثيرا قويا و مباشرا يوفر أرضية لتستمر هي العقوبات في الضغط علي السودان طالما أن الحكومة و مسؤليها يكررون في الإعلام و الأحاديث و الإفادات أن البلاد تأثرت.

سوريا اليوم فيها متغيرات كثيرة و كوريا الشمالية علي حالها و هي بعيدة عن التاثير علي المجريات الدولية فيما عدا علاقتها المباشرة مع الولايات المتحدة أو مع شقيقتها كوريا الجنوبية الحليف القوي للولايات المتحدة.

و بقاء هذا العدد القيليل من الدول في القائمة هو مؤشر لأنها تفقد قيمتها و أثرها لتكون مرشحة كسياسة متبعة في الولايات المتحدة لتتغير.

العلاقات السودانية العربية و المتغيرات في الخليج و ليبيا و دور السودان فيها و دوره الأفريقية مع تأثر أوربا بالهجرات الكبيرة إليها تجعل من السودان دولة ذات أثر.

و الأهم دور السودان في إستقرار دولة جنوب السودان، دولة ذات أثر هو العلاج المباشر لوضع السودان في القائمة و هو الطريق لتغيير هذا الوضع دون الحاجة للحديث عنها

السودان يحتاج ليصبح دولة قوية إقتصاديا و خالية من أعمال العنف الداخلي خاصة في دارفور و هذا أمر بدأ في التحقق و يمكن أن يكتمل قريبا في دارفور و في جنوب كردفان

نحتاج سياسة عقلانية تحتكم التصريحات لمنهج التكتيك السياسي المطلوب و ليس لشحذ المستعمين و المتحمسين في الحشود .


 0  0  2086

جديد الأخبار

أعربت وزارة وزارة الخارجية السودانية عن أسفها لتحذير أمريكا لرعاياها للسفر..

التعليقات ( 0 )