01-04-2014 06:34
الدرداقات
01-04-2014 06:34

الدرداقة هي حاملة صغيرة الحجم للبضائع القليلة عدداً والأقل حجماً، يتوسل بها العديد من الشباب للحصول على عمل شريف يعيشون منه، يكفون أنفسهم عناء الحاجة وتوفير حياة للأهل و مصاريف الدراسة والعلاج وهي وسيلة للكسب شاقة تتطلب قوة وقدرة وحركة مستمرة بيد أن هذه الدرداقات من دون خلق الله كله دخلت منعطفاً وأضحت تجارة يتوسطها غير الذين يعملون بها...
لماذا يحرم الشباب من الحصول مباشرة على درداقة ليعملوا بها؟
لماذا تدخل الدرداقات في عطاء المحليات ولا يمكن أن تكون مكسبا وعملا مباشرة لا يتم إلا عبر وسيط ومالك لهذه الدرداقات يؤجرها للبسطاء مستثمراً فيها.
آفتنا في السودان في الرزق أصبح شاقا والفقر القاتل يتسع والعطالة تزيد وأبواب الرزق ضيقة ولكن المحليات تضيق على كثير من الناس ومنهم شباب الدرداقات أبواب العمل الشريف و شق عليهم وتزيد عليهم الفواتير تجعل رزقهم مقسما مع آخرين ليزيد ما تحصل عليه ويزاد إليه ما يحصل عليه من يستطيع أن يوفى المحلية مقتضيات العطاء من شراء كراسة ودفع دمغات و تقديم خطاب ضمان وخلو طرف من الضرائب و شهادة خبرة في المجال وما إلى ذلك من أموال هي في النهاية ستنتهي خصما على شاب جلد مجتهد يبحث عن رزق حلال.
تعجز الحكومة أن توفر للشباب فرص العمل فلا أقل من أن تتركوا لعملهم ولها أن تأخذ ما تريد منهم رسوما وغيرها لا أن تضطرهم إلى العمل أجزاء أو أن يستأجروا ما يعملون عليه.
تقع في البلاد الكثير من المشكلات والحروب وينزح الشباب إلى العاصمة ولا حل أمامهم و إذا ضيقت عليهم أبواب الرزق ستقع الخشية أن يفعلوا كل ما يتاح لأجل الرزق وقيل الفقر كافر ولا ذنب بعد الكفر.
هؤلاء الشباب لايطرقون أبواب الناس طلبا للعطايا والصدقات ولا يطرقون باب الحكومة طلبا لتمويل أصغر ولا متناهي الصغر بل يريد أن لا يحال بينهم وبين أبواب رزق وعمل شريف.
كل هذا لأجل آلة صغيرة تحمل دون الجوال من الفواكه أو غيرها من السلع ولا تحمل صاحبها وقودا ولا جازا ولا علفا وتوفيه رزقا يستحقه ببذل جهد عضلي شاق.
ليت ولاية الخرطوم تترك هؤلاء الشباب ليأكلوا من خشاش الأرض وتطلق سراح الدرداقات.
لا اقول لا تضيقوا عليهم واسعار... بل لا تضيقوا عليهم ضيقا.


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


راشد عبد الرحيم
راشد عبد الرحيم