21-04-2014 10:01
وما زلت أتلقى التعازي في.. محجوب..
21-04-2014 10:01

صديقي مؤمن الغالي

لك التحايا الندية وعاطر الأشواق.. لا زالت الآلام تعتصرنا والمآسي تعربد في الدواخل.. والأحزان تمزق نياط القلوب.. والأوجاع بعد أن عشعشت وباضت وأفرخت.. لا زلت يا صديقي الوفي نبكي محجوباً بكاءً مراً ونذرف عليه من المآقي دموعاً كما الطرفة في عز الخريف.. لقد فقدنا محجوب شريف حبيب الشعب ونصير الشعب.. والناطق الرسمي باسم الغبش والغلابى والمسحوقين.. آهـ يا دنيا آهـ.. مات محجوب مربي الأجيال ومعلم الأجيال.. والشاعر المتفرد.. والأديب النحرير والرجل الانسان.

إنه فقد جلل للوطن الأشم.. للحقل الأدبي.. للكلمة الرصينة.. للقصائد العصماء.. للقوافي الجياد.. للألحان الشجية.. للنغم الحنون والطرب الأصيل والابداع بشتى مدارسه ومجالاته.. لقد رحل عن دنيانا.. كريم الخصال.. طيب الفعال.. أنيس البسطاء.. جليس الكادحين.. كافل اليتامى وماسح دموع الحزانى.. وشاعر القصائد الوطنية معدومة المثال.. آهـ من فراقك يا محجوب.. لقد كنت منحازاً للشعب انحيازاً واضحاً حتى اطلق عليك لقب شاعر الشعب.. يعجبنا قولك الرصين وشعرك الجذاب..

الإسم الكامل انسان

الشعب الطيب والدّي

المهنة مناضل بتعلم

تلميذ في مدرسة الشارع

والشارع فاتح في القلب

والقلب مساكن شعبية

إن راحلنا المقيم علم الأجيال.. وأنار دورب المعرفة.. وبدد دياجير الجهل.. عندما كان معلماً بوزارة التربية وقابضاً على جمر الطباشير.. وأثرى وجدان الشعب السوداني بقصائده الوطنية والعاطفية والثورية وكتب الروائع للأمبراطور «وردي» والباشكاتب «ود اللمين» والأسطورة مصطفى سيد أحمد وفرقة عقد الجلاد..

حنبنيهو البنحلم بيهو يوماتي

وطن شامخ وطن عاتي

وطن خيّر ديمقراطي

وطن بالفيهو نتساوى

نحلم نقرأ نتداوى

لقد عانى ما عانى عندما كان بالمعتقلات التي لم تزده إلا توهجاً وابداعاً وانتاجاً عزيراً أنظروا بل لكم أن تندهشوا وهو يكتب عندما كان مقتاداً إلى المعتقل..

محطة.. محطة بتذكر عيونك ونحن في المنفى..

وبتذكر مناديلك خيوطها الحمرا ما صدفه

وبتذكر سؤالك لي متين جرح البلد يشفى

متين تضحك سما الخرطوم حبيبتنا متين تصفى

إننا نعزي في فقده الكبير ورحيله الفاجع وسفره الأبدي كل السودانيين لا سيما الغبش والبسطاء وعشاق أدبه وشعره وأقول بصريح العبارة إن محجوباً ليس ملكاً للشيوعيين ولا لليسار وحدهم بل ملكاً لكافة أبناء الوطن بدون تمييز.. واتقدم بأسمى آيات التعازي لرفيقة دربه الطويل الأستاذة أميرة الجزولي ولابنتيه مريم وشقيقتها مي والتعازي موصولة لصديقه الاستاذ محمد آدم الشاطر بالثورة غرب الحارات ولاخوتي الأعزاء عصام الدين عبد الرحيم صديق وعمر فضل الله العاقب أبناء حجر العسل ولهما مودة خاصة مع الراحل المقيم.

نسأل الله أن يمطر قبر فقيد الوطن شآبيب رحمته وأن يسكنه فسيح الجنان..

المكلوم جداً

حسن السيد عبد الله- حجر العسل


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


مؤمن الغالي
مؤمن الغالي