14-06-2014 08:52
سكت الزول
14-06-2014 08:52

اليوم أفسح المجال للأخ (الجرافة)

وهو يمارس هوايته في الكتابة بنفس الناس في المواقف والشوارع

د. فدوى موسى

تحية طيبة

شكراً لتكرمك دوماً لإفساح المجال لاطل عبر السياج

هنالك ثلاثة كتب الأول «طوالع الملوك» والثاني «أبو معشر الفلكي» والثالث «منبع أصول الحكمة» هذه الكتب يعرفها الذين يكتبون الأحجية الذين نصبوا أنفسهم هم أهل الحل والعقد بيدهم مقاليد القلوب تفتح لهم الجيوب وتفتح أمامهم أبواب الحريم يجلبون محبة الزوج المهاجر ويهزمون الضرة ويفكوا.. ذلك بفضل الاتصال بالجان الأزرق والأحمر وذلك بسر شمهروش وبعلزبول إلى آخر اسماء العفاريت الكبار ملوك العالم السفلي الذين يولدون الجنيه العاقر دولاراً... في وسط العاصمة في زقاق ضيق جلسن أمام الشيخ يدور بينهم حوار يأتي إلىَّ بعضه ويغيب عني معظمة يبدوأن الحكاية فيها شواكيش وهنّ يحملن مراجع تدل انهن يقرأن آخر مبتكرات العلم في المعاهد العليا أو الجامعات قلت: في دواخلي كيف ينقادن إلى هذه الخزعبلات وهن المتعلمات بعد انصرافهن، عرجت على الفكي قلت: يا سيدنا الشيخ عندي مشكلة، كل مشكلة وعندها حل مشكلتي مع قرارات الوالي الكل يوم يحول المواصلات مرة شروني ومرة جاكسون ومرة الإستاد. دي مشكلة بسيطة جداً بكرة جيب قطعة من ملابسك الداخلية وثلاثة حبة جنى جداد بلدي عشان نكتب ليك فيهم تكسر واحدة في موقف كركر والتانية في شروني والثالثة في الإستاد بس لازم محل تكسر البيض دا يكون في بيت نمل دا مهم جداً وتاني أصلو الوالي ما يتكلم قلت: لا يا سيدنا الشيخ خلي يتكلم بس ما يحول المواقف قلت: في دواخلي أنا في حاجة إلى خمسة بيضات ثلاثة حول المواقف والرابعة.. حتى تبطل نقة.. والخامسة في مكتب إعلانات (آخرلحظة) حتى يبطلوا الزحام في صفحة الرأي... سوف أجرب لو نجحت الحكاية سوف أكون محتاج إلى طبق كامل!!!

مع تحياتي ودعواتي..

صالح محمد عبدالله (الجرافة)

آخرالكلام

شكراً الجرافة على هذا النفس الشعبي في مواقف جاكسون وشروني والأستاد وربنا يلهم الجميع الحل والمخرج من أجل حلول عقلانية دون دجل أو شعوذة ... مع محبتي للجميع


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


فدوى موسى
فدوى موسى