• ×

03:17 مساءً , الثلاثاء 21 نوفمبر 2017

وزير الخارجية يلتقي بالأمين العام للأمم المتحدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إلتقي السيد وزير الخارجية بروفيسور ابراهيم غندور مساء أمس الثلاثاء الموافق 27 سبتمبر 2016م ، بالسيد بان كي مون الامين العام للأمم المتحدة ، بحضور نائبه يان إلياسون وكبار مساعديه .

وقدم السيد الوزير شرحاً وافياً لتطورات الأوضاع في دارفور والمنطقتين ، وكذلك الأوضاع في جنوب السودان. كما أشار سيادته لإختتام مداولات الحوار الوطني والاستعداد لإعتماد التوصيات النهائية في العاشر من أكتوبر القادم ، في احتفالٍ كبير يحضره رئيس الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية، معبراً عن امله في ان تشارك الامم المتحدة بممثل في تلك المناسبة المهمة .

من جهته ثمّن الامين العام للأمم المتحدة جهد الحكومة السودانية لتحقيق السلام والاستقرار في دارفور. كما أعرب عن التزام الامم المتحدة لاستئناف المفاوضات الخاصة باستراتيجية خروج يوناميد ، كما تفاكر الجانبان حول تسهيل مهمة يوناميد واستمرار التعاون.

وفيما يتعلق بالأوضاع في دولة جنوب السودان ، ثمن الامين العام الجهود التي بذلتها الحكومة السودانية في استضافة اعداد كبيرة من اللاجئين من دولة جنوب السودان، فيما أكد السيد وزير الخارجية حرص السودان علي تحقيق السلام في دولة جنوب السودان، مشدداً علي ان السودان لن يكون منصةً لأي عمل عدائي ضد دولة جنوب السودان.

وفي سياق الحديث عن الوضع في دارفور أشار السيد الوزير الي انحسار التمرد في دارفور ، ما عدا بعض الجيوب التي تنشط فيها بعض الحركات المسلحة ، مؤكداً عزم الحكومة علي استئناف المفاوضات وتوقيع اتفاقية وقف العدائيات .

وتجيئ مُشاركة بروفيسور غُندور في إطار فعاليّات الدّورة (71) للأمم المُتحدة المُنعقدة بنيويورك والتي قام فيها سيادته بعمل لقاءات مع عدد من الرُّؤساء والوُزراء، كما أجرت عُدة صُحف وقُنوات تلفزيونية لقاءات مع سيادته.

بواسطة : admin
 0  0  751

جديد الأخبار

أعربت وزارة وزارة الخارجية السودانية عن أسفها لتحذير أمريكا لرعاياها للسفر..

التعليقات ( 0 )