• ×

07:55 مساءً , الإثنين 20 نوفمبر 2017

إعفاء أمين مجلس الأدوية والسّموم وإلغاء تسعير الدّواء الجّديدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سوداني نت  أكّد وزير الصحّة الإتِّحادي بحر إدريس أبو قردة إلغاء قائمة أسعار الأدوية التي تم إعلانها خلال الأيام الماضية مُعلنا عن تكوين لجنة لإعداد قائمة جديدة خلال الأيام القليلة القادمة ومؤكدا أن اللجنة السّابقة التي تم تكوينها، إرتكبت أخطاء فادحة إذ أنها شملت أدوية يجب أن لاتكون بها، وهي أدوية غير ربحيّة ويتم إستيرادها عبر الإمدادات الطبيّة.

وقال أبو قردة في المُؤْتمر الصُّحفي العاجل الذي عقده ظُهر اليوم الجُمعة بمكتبه بوزارة الصّحة الإتِّحاديّة،أإن الخطأ في هذه القائمة بحاجة لمراجعة مؤكداً أنه ستكون هنالك زيادات ولكن لابد أن تكون الزيادات منطقية.

وأعلن أبوقردة أن أسعار كل أدوية الأمراض المُزمنة سوف ترجع الي أسعارها القديمة كالضغط والسكري والأزمة والشلل الرعاش والصرع والهيموفيليا والغدة الدرقية وهرمون النمو.

وأكد سيادته استمرار سياسات العلاج المجاني مبيناً أن دعم هذه الأدوية يبلغ (113) مليون في العام وسيرتفع إلى (150) مليون وستدخل فيه كذلك أدوية أمراض القلب.

وأوضح وزير الصحّة الإتِّحادي أن من أولويّات وزارته الإستمرار في برنامج الأدوية المجانية والتي ستبلغ تكلفتها مايزيد عن المليار في موزانة العام ٢٠١٧م مبيناً أن الدّعم موجه لـ (200) صنف مجاني من الادوية كأدوية السرطان والكُلي وبنك الدم وأدوية الأطفال.

وأشار إلى أن الدعم لبعض الأدوية يكون مابين ٤٠ إلى٧٠٪‏ مُؤكِّداً مضيّه في إتِّجاه توحيد أسعار الأدوية في جميع أنحاء البلاد.

وقال أبو قردة أن صندوق الدواء الدائري سيتحمّل تكاليف ترحيل الأدوية إلى جميع ولايات السُّودان.

وأشار أبو قردة إلى أن الإمدادات الطبية تدعم أكثر من (50) صنفاً من الأدوية بمبالغ مالية كبيرة، مُضيفاً أن القطاع الصحي من أكثر القطاعات التي تأثرت بالعقوبات الأمريكية المفروضة على السودان، قائلاً إن الدّولة لن تكون مسؤولة من توفير الدواء المجاني للأجانب.

وأصْدر وزير الصّحة الإتِّحادي قراراً باعفاء أمين عام المجلس الأعلي للأدوية والسموم ولمّح لإحتمال مُحاسبة أعضاء اللّجنة التي باشرت مهام تسعير الأدويّة أو أي من موظفي الوزارة إذا ما ثبت تورطهم في هذه الأخطاء الفادحة على حد تعبيره.

من جانبّه أكّد وزير الدولة بالإعلام الأستاذ ياسر يوسف إبراهيم أن المؤتمر الصحفي لوزير الصحّة وإتِّخاذ هذه القرارات يُؤكد أن الدولة لديها الإرادة في تنفيذ الإصلاح الاقتصادي الذي أعلنته مُؤكِّداً أن أن أجهزة الدولة لديها القدرة والقوّة على مراجعة الاخطاء مُضيفاً أن القيادة السياسية تتابع عن كثب أداء مؤسسات الدولة.

وكانت موجة غضب عارمة قد إجْتاحت الشّارع السُّوداني جراء الزّيادة الكبيرة التي حدثت في أسْعار الأدوية عقب إعلان وزارة الماليّة تحرير سعْر الصّرف.

ودشّن مُغرِّدون على تويتر ونُشطاء في تطبيقات ووسائل التّواصل الإجتماعي وسماً أطلقوا عليه #أعيدوا_الدعم_للأدوية.

image

image

image

image

بواسطة : admin
 0  0  4653

جديد الأخبار

عقد الفريق د. محمد عثمان سليمان الركابي وزير المالية والاقتصاد الوطني مؤتمرا..

التعليقات ( 0 )