وزير الإعلام: المقاطعون يهربون من الاستحقاق الانتخابي
02-03-2015 09:30

وزير الإعلام: المقاطعون يهربون من الاستحقاق الانتخابي
سوداني نت - وكالات

شن وزير الإعلام السوداني د. أحمد بلال عثمان القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي، هجوماً كاسحاً على قوى المعارضة التي أعلنت مقاطعتها للانتخابات المقررة في شهر أبريل المقبل، قائلاً إنهم يهربون من الاستحقاق الانتخابي وعرض نفسهم على الجماهير.
وقال بلال في اللقاء الجماهيري الحاشد للرئيس عمر البشير مرشح حزب المؤتمر الوطني للرئاسة في مدينة كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان، يوم الأحد، إن الذين يقاطعون ويمانعون ويذهبون في شتى عواصم البلاد يكتبون كل يوم نداءً جديداً، يهربون من الاستحقاق الانتخابي وعرض نفسهم على الجماهير".
وأضاف بلال الذي تحدث بصفة ممثل الهيئة القومية لدعم ترشيح البشير "إن هؤلاء لا جماهير لهم ولا سند لهم ويبحثون عن ذلك في عواصم العالم ونقول إن الديمقراطية لا تمارس إلا عبر صناديق الاقتراع".
وتابع "لو لم تقم الانتخابات لقالوا شيئاً آخر مثل إن ناس الوطني والبشير فقدوا شرعيتهم ويجلسون في كراسي الحكم دون تفويض".
وقال بلال إن هؤلاء بعد أن تأكدوا من قيام الانتخابات في موعدها يقولون الآن إن قيامها لا معنى له ويجب أن تقاطع ولا تقوم.
ودافع بلال عن تقديم البشير للرئاسة في الانتخابات، قائلاً "نحن لا نقدم شخصاً يكذب على أهله وإنما رائداً عرفناه بالصدق وزعيماً اجتمع حوله كل السودانيين".
وأكد أنهم عبر أحزابهم ومؤسساتهم يقفون معه لإيمانهم القاطع أنه الشخص الأمثل الذي سيعبر بالشعب خلال فترة وجيزة لتحقيق السلام والاستقرار والديمقراطية الحقة.
وشدد على أن الحوار الوطني الذي أطلقه البشير في شهر يناير من العام الماضي، ماضٍ إلى غاياته وأن الأيادي مرفوعة لدعوة الجميع إليه.
وأضاف "إذا توصلنا إلى مخرجات ترضي كل الناس وخارطة طريق ترسم المخرج للسودان، يمكن أن تجرى انتخابات في أي زمان لا ترتبط بالسنوات القادمة".





تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى


  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


Custom Search