بداية امتحانات الشهادة السودانية
17-03-2015 08:01

بداية امتحانات الشهادة السودانية
سوداني نت - وكالات

انطلقت يوم الإثنين، امتحانات الشهادة السودانية للعام 2015، في ثلاثة آلاف مركز بولايات البلاد المختلفة، إلى جانب 15 مركزاً في الخارج. ويجلس للامتحانات حوالى 458 ألفاً و566 طالباً وطالبة. ومرَّ اليوم الأول هادئاً بلا عقبات تذكر.
وأعلنت وزيرة التربية والتعليم العام سعاد عبدالرازق، في تصريحات صحفية، أن الوزارة أعدت مراكز خاصة للطلاب القادمين من دولة ليبيا نسبة للظروف الأمنية هناك، بجانب مركز خاص للطوارئ.
وأكدت أن وزارة المالية الاتحادية أجازت نسبة 45% زيادة حوافز لفئات التصحيح والكنترول والمراقبة لامتحانات هذا العام تقديراً لجهود المعلمين وقيمة الشهادة السودانية.
ومن جانبه، قال وزير التربية والتعليم بولاية الخرطوم عبدالمحمود النو، إن عدد الطلاب الذين يجلسون لامتحانات الشهادة من الولاية يقدر بأكثر من 135 ألف طالب وطالبة في 550 مركزاً.
والي النيل الأزرق يقول أن حكومته تبنت خطة ترمي لإحداث توازن بين التعليم الأكاديمي والفني، حتى يتم توظيف طاقات الشباب نحو البناء والإعمار
وفي ولاية النيل الأزرق، جلس أكثر من ستة آلاف طالب للامتحانات موزعين على 50 مركزاً، وسط أجواء يسودها الهدوء والأمن والاستقرار بمختلف تلك المراكز.
وأبدى المدير العام لوزارة التربية والتعليم بالولاية أزهري مدني، تفاؤله بارتفاع النسبة العامة للنجاح لأكثر من 63% بالولاية هذا العام نتيجة للاستقرار الذي شهده العام الدراسي.
وثمن والي الولاية حسين يس حمد، الجهود التي تقوم بها الشرطة والأجهزة النظامية الأخرى في بسط الأمن بالولاية، مما انعكس في استقرار العام الدراسي والعملية التعليمية هناك.
وأعلن الوالي عن تبني حكومته لخطة ترمي لإحداث توازن بين التعليم الأكاديمي والفني، حتى يتم توظيف طاقات الشباب نحو البناء والإعمار.
وفي ولاية شمال كردفان، قرع والي الولاية أحمد هارون الجرس بمدرسة السيد علي الميرغني الثانوية للبنات بمدينة الأبيض إيذاناً ببداية الامتحانات.
ويجلس للامتحانات بشمال كردفان هذا العام أكثر من 19 ألف طالب وطالبة موزعين على 151 مركزاً بالولاية.
وقال وزير التربية في الولاية إسماعيل مكي إسماعيل، إن نسبة الطلاب الممتحنين في المساق العلمي هذا العام ارتفعت إلى 30%، إضافة إلى زيادة عدد الطلاب الممتحنين عن العام الماضي بسبب استقرار العام الدراسي.
أما في ولاية الجزيرة، فقد كشف والي الولاية محمد يوسف، أن الجزيرة تعد الثانية على مستوى السودان من ناحية عدد الطلاب الممتحنين هذا العام.
ويجلس للامتحانات في الجزيرة حوالى 73 ألف طالب وطالبة موزعين على 663 مركزاً بمحليات الولاية الثماني.
وقرع الوالي الجرس يوم الإثنين بمدرسة عووضة الثانوية بنات بمحلية مدني الكبرى، إيذاناً بانطلاق الامتحانات بمدارس الولاية المختلفة.
معتمد محلية جنوب الجزيرة كمبال حسن الماحي يقول إن إدارات التعليم أعدت إعداداً جيداً لتهيئة بيئة مراكز الامتحانات ويؤكد دعمه ورعايته لكافة برامج التعليم دفعاً للعملية التعليمية بالمحلية
وأوضح يوسف أن وزارة التربية والتعليم أولت الطلاب ذوي القدرات العالية اهتماماً كبيراً تمثل في فتح عدد من معسكرات التقوية.
وأشار إلى أن العام المقبل سيشهد افتتاح مزيد من المعسكرات على مستوى المحليات بغرض التركيز وزيادة التحصيل الأكاديمي.
وفي ذات الإطار، قال معتمد محلية جنوب الجزيرة كمبال حسن الماحي، إن إدارات التعليم أعدت إعداداً جيداً لتهيئة بيئة مراكز الامتحانات.
وأكد المعتمد دعمه ورعايته لكافة برامج التعليم دفعاً للعملية التعليمية بالمحلية، متمنياً أن تحرز المحلية مراكز متقدمة على مستوى الولاية.
ومن جهته، أكد مدير المرحلة الثانوية بالمحلية عماد علي بله، اكتمال الترتيبات كافة وتوفير المعينات اللازمة للامتحانات.
وقال إن عدد الجالسين للامتحان هذا العام بالمحلية بلغ 11,829 طالباً وطالبة موزعين على 118 مركزاً بالمحلية.





تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى


  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


Custom Search