• ×

01:35 مساءً , السبت 22 يوليو 2017

شاعر سوداني يصف بالشّعر ما دار بين البشير وسلمان عن عاصفة الحزم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سوداني نت إنتشرت في مواقع التّواصُل الإجتماعي قصيدة دارجية لشاعر سوداني شعبي يتخيّل فيها ما دار مِن نِقاش ما بين الرّئيس البشير ونظيره الملك سلمان بخصوص مُشاركة السُّودان في عمليّات (عاصفة الحزم) ضِد الحوثيين في اليمن.
ونسج الشّاعِر أبيات قصيده في شكل سيانريو حوار ما بين البشير وسلمان في سجع شعبي جميل.
وكان قرار مُشاركة السُّودان في عمليّات (عاصفة الحزم) قد وجد ارتياحاً كبيراً وسط الشّارِع السُّودني وتأييداً له مِن كل فئات المُجتمع والقُوى السّياسيّة.

تأليف/ القاسمي القواسمة

- ما دار بين الملك سلمان والرئيس البشير بخصوص (عاصفة الحزم ) نأخذ بعضاً من المراسﻼت بينهم:

أرسل الملك رسوله إلي الرئيس البشير يرجو نصرته وغوثه حيال العدوان الرّافضي المجوسي وسيطرتهم علي اليمن تمهيداً لﻺنقضاض علي المملكة فخاطبه قائلاً:
سﻼم يا ولدة الخير الأصيل في شندي
شامخين كالجبال فارضين وجودكم زِنْدِي
السوداني في العركه الجباها بتندي
قلَام للفِقَر قاطعو المطرّق هندي
حوبتك جات دحين راجيكا تركز عندي

- رد عليه البشير:
أنا اخوك إنت ابشر يا الملك سلمان
غوثك وياني سندك أجيك اخوض نيران
كان قلت الرجال عندي الأسود فرسان
وكان دُرْت السند تنهد فداك بلدان

- وشد رحاله قاصداً المملكة، وحين حط رحاله في الأرض المباركة كان في إستقباله جﻼلة الملك وأنشد مُستبشراً:
حباب الخيرو وافر وعوثو ماهو جديد
حباب ضهري وحماي أهلي القُراب ما بعيد
قَبّالك نميري اب عاج سوار اﻹيد
كل ما اتصعّبت هو بحل وثاقا أكيد
السوداني في حل القواسي شديد
بدخل العركة كالداخل صﻼة العيد

فرد البشير:
مما قمنا راجح بالقيم ميزانا
عندنا عادة ثابتة نموت ونفدي اخوانا
قول سلمان وسم بالحاصلة ريح بالنا
تفديك قومنا حالك يعتبر ذي حالنا

فاستأنس بقوله الملك وأخذه علي جانب وقال له:
عيال خامئني إيران الروافض جنو
كل يوم في تمدد والهدف عارفنو
زاحفين زحف واليوم اليمن حايشنو
قالو تحدي ﻻ محالة البقيع هادّنو

البشير:
بالحيل جاتني أخبار المَرسِّل ناسو
في اليمن السعيد خِسّة وخبائث عاثو
يا داااااب دمهم فار للمهالك كاسو
دواهو معاي وحتماً سيفنا قاطع راسو
أمْرُق ودُق نحاسك يا المَغرّق ساسو
الكاينة التكون كل زول يجيب فراسو

وهنا أرسل الحوثي برقية عاجلة لسيده في طهران ينبئه بدخول السودان في الحلف العربي ضدهم فقال:
حصل الما عملنا حسابو يا اﻹيراني
خاب الظن وسهم المد ضرب براني
عُقال دول الخليج القلت ما همّاني
جاني الشر وجاك من سطوة السوداني

- إحتار الرافضي ونقر باصبعه علي أسنانه مُحتاراً وقال مخاطباً حلفائه:
كيف الشوري يا بشار ويا بوتين
مد الشيعة عبر خﻼيا حوثيين
باظ في لحظه والحلف جابلو سودانيين
ديل في الفرسه ساعة العركه معروفين
جَتْ بتداعو كان القصه جابت دين

*القاسمي

بواسطة : admin
 0  0  1544
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

الاهرام اليوم: حرس الحدود: محاولة إلحاق قواتنا بالدعم السريع غير مدروس الشرطة..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:35 مساءً السبت 22 يوليو 2017.