الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

حكومة “قحت” تصف تهم الإرهاب على النظام السابق بـ “المزاعم” وتقبل تسوية المدمرة “كول”

سوداني نت:

أصدرت وزارة العدل بحكومة الحرية والتغيير، بياناً وصفت فيه تهم الإرهاب على النظام السابق بـ “المزاعم”.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها ينشره “سوداني نت” إنها وقعت على تسوية خاصة بضحايا المدمرة كول التي تم اتهام السودان فيها في العام ٢٠٠٠م.

وتنص التسوية على دفع مبلغ (٣٠) مليون دولار لأسر (١٧) بحاراً قتلوا في الحادثة.

وكانت محكمة أمريكية قد حكمت لأسر البحارة بتعويض قدره (٣١٤) مليون دولار قبل ان تنقض محكمة أعلى الحكم وتعيده بسبب خطأ في الإجراءات.

وتعتبر هذه التسوية القسرية المفروضة على السودان بحسب البيت الأبيض الأمريكي، خطوة مهمة في طريق رفع العقوبات الإقتصادية.

 

أدناه نص البيان:

بيانٌ صحفي بخصوص اتفاقٍ بين حكومة السودان وضحايا وأسر المدمرة الأمريكية “كول”

في إطار جهود حكومة السودان الانتقالية لإزالة إسم السودان من القائمة الأمريكية الخاصة بالدول الراعية للإرهاب،  تم التوقيع بتاريخ 7 فبراير على اتفاقِ تسوية مع أسر وضحايا حادثة تفجير  المدمرة الأمريكية  “كول” في العام 2000، والتي لا تزال إجراءات التقاضي فيها ضد السودان مستمرة أمام المحاكم الأمريكية.

وترغب حكومة السودان أن تشير إلى أنه قد تم التأكيد صراحةً في إتفاقية التسوية المبرمة علي عدم مسؤولية الحكومة عن هذه الحادثة أو أي حادثات أو أفعالِ إرهابٍ  أخرى، وأنها دخلت في هذه التسوية انطلاقاً من الحرص على تسوية مزاعم الإرهاب التاريخية التي خلفها النظام المباد،  وفقط بغرض إستيفاء الشروط التي وضعتها الإدارة الأمريكية لحذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بُغية تطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة وبقية دول العالم.

وزارة العدل، جمهورية السودان

 

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٤)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٥)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق