الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

الشيوعي يتهم دولتين بتحضير لقاء البرهان ونتيناهو

سوداني نت:

قال الحزب الشيوعي السوداني، إن لقاء رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان مع رئيس مجلس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ليس حدثاً معزولاً، وأنه بداية لعملية التطبيع مع إسرائيل، مؤكداً أن التحضير للقاء تم من قبل الإدارة الأمريكية وحكومة الإمارات العربية.

وقال الحزب الشيوعي في بيان عقب اجتماع لجنته المركزية يوم الجمعة، إن اللقاء جاء ضمن هجمة متتابعة الحلقات غايتها ضرب ثورة ديسمبر والاستمرار في حرف مسارها والتنفيذ الكامل لمشروع الهبوط الناعم.

وأكد الحزب الشيوعي أن مشاركة البرهان في اللقاء يعد خرقاً واضحاً للوثيقة الدستورية، واستيلاءً غير مشروع على دور الحكومة المدنية في مجال السياسة الخارجية.

ولفت البيان إلى أن لقاء البرهان ونتنياهو كشف عن التخبط والمغالطات بين السيادي ومجلس الوزراء حول الحقائق المتعلقة بالمشاورات بين الجانبين بخصوص اللقاء.

وقطع الحزب الشيوعي بأن مشاركة البرهان في اللقاء تهدف لإضعاف دور الحكومة المدنية وتمكين المكون العسكري من السيطرة على مفاصل الدولة، لافتاً إلى أن ذلك يؤثر سلباً على نضال جماهير الشعب السوداني، منوهاً إلى أن المؤتمر الصحفي للناطق باسم القوات المسلحة والذي عُقد للدفاع عن لقاء البرهان ونتنياهو وعن نتائج ذلك اللقاء، سيزيد من الغموض والضبابية في الوضع السياسي.

وشدد الحزب الشيوعي على أن ذلك الموقف يعد تدخلاً سافراً في الحياة السياسية، وخرقاً واضحاً لدور القوات المسلحة السودانية القومي والحيادي.

ولفت البيان إلى أن اللقاء أتى لإنفاذ وجلب التأييد لصفقة القرن الأمريكية ولتصفية القضية الفلسطينية بالكامل، وجر الحكومات العربية للمشاركة في المشروع الإمبريالي في المنطقة، ولإيقاف نضال الشعوب العربية في العراق ولبنان والسودان والأردن، الهادف لإنتزاع الحقوق الإقتصادية والاجتماعية والسياسية.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق