الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

“سوداني نت” يكشف قصة الضابط “مثار الجدل”

سوداني نت:

علم “سوداني نت” من مصادر موثوقة، أن حقيقة قصة الضابط “مثار الجدل” في الأوساط السودانية ووسائط التواصل الإجتماعي، كانت بدايتها حينما اختلف مع “كمساري” في عربة “هايس” حول قيمة التذكرة، فأرغم سائق المركبة على التّوجه لقسم الشُّرطة، والتي قضت بتحويلهم إلى شرطة المرور، إلا أنه رفض ذلك وطالب بحكم كونه “ضابط” أن يتم سجن “السائق”.

وحينما رفضت الشرطة سجنه دون توجيه إدانة له، توعدهم الضابط وخرج من قسم الشرطة وهو يؤكِّد أنه سيقتص لنفسه، ليعود ومعه “فصيل” من وحدته ويعتدي على كل من بالقسم ويقوم بحبسهم في زنزانة القسم.

بعد أن تم إبلاغ وحدته حضرت لجنة أمن الولاية وقائد المنطقة العسكرية وقاموا بإصدار قرار بحبس “الضابط” في السجن الحربي، وعند اشتعال فتيل الثورة، كان خارج السجن الحربي لكن في وضع “الإيقاف” ليقوم بخداع الضابط المرافق له في الإيقاف والذي ظهر معه في بداية اعتصام القيادة العامة، ويقول له أنه تم تكليفه بالتوجه للقيادة للمُشاركة في تأمينها، ليُفاجئ القوة التي معه بما حدث بعد ذلك.

وأكد المصدر الموثوق إنه استغل الثورة لينجو بفعلته تلك، إذ أنه لم يكن لديه ما يخسره وقتها فحسب قوانين المؤسسة التي ينتمي إليها، كان مصيره الإحالة بعد المحاكمة لما بدر منه في استغلاله لسلطاته التي روّع بها مدنيين واعتدى على نظاميين.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٤)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٥)

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٦)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق