الأخبارالحوادث و الأحداث
أخر الأخبار

سُلطات “مطار الخرطوم” تُحبط دخول سودانيان تخفيّا داخل طائرة شحن “تركية”

سوداني نت:

أعلنت سلطات “مطار الخرطوم الدولي” إحباطها لعملية دخول سودانيان قادمان من “إستانبول” عبر طائرة شحن “تركية”.

وكشفت عن إبعادهما بذات الطائرة إلى “تركيا” مؤكدة إجراء التحقيق اللازم في هذه الحادثة.

وأصدرت ”سلطة الطيران المدني” و”الشركة السودانية القابضة للمطارات” و”إدارة شركة مطار الخرطوم الدولي” بياناً مشتركاً جاء فيه:

عصر يوم الإثنين 11 مايو 2020 قدِم سودانيان من مدينة إسطنبول عبر رحلة الخطوط الجوية التركية في مخالفة واضحة لقرار اللجنة العليا للطوارئ الصحية القاضي بإيقاف حركة الطيران للركاب منذ 22/مارس الفائت.

إثر ذلك منعت سلطات المطار المعنيّة دخولهما إلى البلاد وإرجاعهما بنفس الطائرة إلى نقطة الإقلاع الأولى (إسطنبول) وإجراء تحقيق عن كيفية صعودهما إلى الطائرة بدون إخطار الجهات المعنية.

وعند استعداد الطائرة للإقلاع لمواصلة رحلتها المجدولة، أبلغ قائد الطائرة برج المراقبة عن حالة طوارئ طبية تستدعي عودته إلى مواقف الطائرات.

تمت الاستجابة لطلبه وفقاً لمتطلبات هذا النوع من البلاغات، وإبلاغ الوحدة الصحية وتجهيز سيارة الإسعاف، من ثم صعد الأطباء إلى الطائرة حيث تم اكتشاف أن الحالة المُبلّغ عنها تخص أحد الراكبين المُبعدان.

تم إجراء اللازم طبياً وتقييم الحالة على أنها دون مستوى الطارئ الطبي وعليه تم إستئناف الرحلة.

ونسبةً لفقدان جزء كبير من الوقت المحسوب لطاقم كابينة القيادة اتخذت الشركة التركية قرار بإلغاء الجزء الأخير من الرحلة المبرمجة إلى نيروبي و التوجه مباشرةً إلى إسطنبول.

تبعاً لذلك فقد شرعت سُلطة الطيران المدني بالتحقيق في هذه المخالفة وإتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرارها و معاقبة الشركة المخالِفة، تأكيداً للالتزام الصارم بموجهات اللجنة العليا للطوارئ الصحية ومساندتها غير المشروطة لقرارات وزراة الصحة الاتحادية والأطقم الطبية بالمطار.

ومن هذا المنطلق تُشيد سلطة الطيران المدني وشركة مطارات السودان القابضة و إدارة مطار الخرطوم بالفريق الطبي لمطار الخرطوم و تثمّن غالياً تضحياتهم الجاسمة وبذلهم غير المحدود طيلة فترة الجائحة.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢٨)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٢٧)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق