الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

“القوات المُسلّحة” تستنكر ما حدث مع الفريق “الكباشي” وتتوعّد بإتخاذ إجراءات قانونية ضد من أساءوا له

سوداني نت:

أصدرت “القوات المسلحة السودانية” تعميماً صحفياً إستنكرت فيه ما حدث بحق الفريق أول ركن “شمس الدين الكباشي” وتوعدت بملاحقة الضالعين في إساءته.

وأكدت في تعميمها إنها ظلت وفية لشعبها وانحازت لثورته إلا إنها ترفض إهانة رتب رفيعة هي الأعلى عسكرياً، مذكرة بالتأريخ البطولي العريق للجيش السوداني وما قدمه من تضحيات.

وأوضحت أنها تتابع ما يصدر عن بعض الأصوات النشاز والاي تحاول ان تنال منها، وتتعامل معها بحكمة لا ضعفا بل ترفعاً بكيانها وصوناً لكرامتها وعزتها.

وأشارت إلى أن الأمر بلغ ذروته بعد أن وصل إلى حد مهاجمة قائد رفيع بالجيش وعضو بـ”السيادي” بألفاظ نابية وعنصرية وجارحة في حقه وحق “القوات المسلحة” ما ستقابله بالإجراءات القانونية اللازمة ضد كل من شارك في ذلك مؤكدة انهم معروفون لديها.

أدناه نص التعميم

تعميم صحفي

لقد ظلت “القوات المسلحة السودانية” وعبر تاريخها الطويل وفية لشعبها وعند واجبها المقدس حماية الوطن و الدفاع عنه تحتفظ بإرث ذاخر بالبطولات و التضحيات يعبر عن وحدتها وتماسكها وقوميتها صماما لأمان هذا الشعب الكريم وظل أبناؤها وقادتها منارات سامقة في فضاء الوطن يتزاحمون بالأكتاف في ميدان سقف البذل والعطاء فيه الدماء والمهج والأرواح.

في الآونة الأخيرة وفي أعقاب الموقف السياسي الذي مرت به بلادنا و الذي أسهمت القوات المسلحة في تشكيل ملامحه بإنحيازها المطلق لإرادة الشعب وصناعة التغيير والمشاركة في المؤسسات التي تحكم الإنتقال إلي مرافئ الديمقراطية والسلام برزت بعض الاصوات النشاز والتي قطعا لا تعبر عن مكنون القوات المسلحة في وجدان هذا الشعب الأبي حاولت هذه الأصوات التقليل من شأن القوات المسلحة والإنتقاص من قدرها و التشكيك في ولائها للوطن.

وفي المقابل القوات المسلحة بحكمتها وإدراكها ترفعت بكيانها وقيادتها عن الرد على مثل هذه الأصوات ليس إذعاناً ولا ضعفاً ولكن صونا لكرامتها وعزتها من الإنزلاق خلف هذه الدعاية المغرضة التي هدفها تفكيك الوطن إلا أن الأمر بلغ ذروته بإهانة مباشرة وإساءة بالغة لرتبة رفيعة هي الأعلى في هرم القوات المسلحة المتمثلة في شخص الفريق أول ركن “شمس الدين كباشي إبراهيم” عضو مجلس السيادة الإنتقالي والذي هو من رموز هذه المؤسسة العريقة وبصفته الأخرى يمثل الدولة في أعلى مستوياتها (مجلس السيادة الإنتقالي) ورغم ذلك تعرض للإساءة بالفاظ نابية وعنصرية وجارحة في حقه وحق القوات المسلحة.

“القوات المسلحة” بقيادتها في كل المستويات وجميع منسوبيها تستنكر ما حدث بأغلظ العبارات وتؤكد أنها تحتفظ بحقها القانوني في مقاضاة كل من شارك في هذا الأمر وهم معلومين بالضرورة.

المركز الإعلامي العسكري 5 أغسطس 2020م

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢٩)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٢٨)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق