الأخبارالأخبار السياسية

مجلس الامن والدفاع يؤمن علي إعلان حالة الطوارئ بعد احداث دامية بمدينة “الجنينة”

سوداني نت:

أمن مجلس الأمن والدفاع في إجتماعه الطارئ، بالقصر الجمهورى اليوم، برئاسة رئيس مجلس السيادة الإنتقالى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، على إعلان حالة الطوارئ بولاية غرب دارفور وتفويض القوات النظامية لإتخاذ كل ما يلزم لحسم النزاعات القبلية.

وأعلن وزير الدفاع اللواء الركن يس إبراهيم يس ، في بيان صحفي، عقب الإجتماع ، عن تشكيل المجلس للجنة عليا بتفويض وسلطات كاملة منه، للتعامل مع الخروقات في نصوص إتفاق السلام.

وأوضح أن المجلس قرر سن تشريعات قانونية تضمن للفرد النظامي حسم التفلتات الأمنية بالطرق المشروعة، وإحتكار أجهزة الدولة النظامية والأمنية لإستخدام القوة العسكرية، فضلاً عن مواصلة حملة الجمع القسري للسلاح وردع كل من يحمل السلاح خارج الإطار القانوني.

وقال وزير الدفاع، إن المجلس قرر رفع درجة التنسيق بين الأجهزة النظامية والأمنية، وتكثيف وتفعيل العمل الأمني والإستخباراتي ضد الأنشطة الهدامة لحسم المظاهر العسكرية السالبة.

وجدد سيادته، حرص المجلس على تحقيق الأمن والإستقرار في كافة أرجاء البلاد.

وكان المجلس قد استعرض خلال الإجتماع الموقف الأمني، وتلقى تنويراً عن الأوضاع بشكل عام، وبصفة خاصة في ولايات شمال وشرق وغرب دارفور، في كل من الجنينة ومنطقة السريف بنى حسين ومناطق البترول بشرق دارفور.

واطلع المجلس على الإجراءات والتدابير التي إتخذتها الحكومات الولائية والأجهزة الأمنية والنظامية لإحتواء الموقف.

وأعرب مجلس الأمن والدفاع عن أسفه وترحمه على الأرواح التي زهقت بسبب النزاع القبلي على النظارات.

جدير بالذكر ان الاشتباكات المسلحة عادت من جديد في الجنينة غربي دارفور بعد فترة توقف قصيرة.

وكشفت مصادر طبية عن حصيلة أولية لعدد ضحايا الاقتتال القبلي الذي شهدته مدينة الجنينة اليوم ، مؤكدين سقوط 18 قتيل و 54 جريحاً مع توقعات بازدياد العدد نسبة لاتساع رقعة المواجهات بين المساليت والقبائل العربية.

إلى ذلك يتلقى الجرحى الرعاية الطبية في مستشفى الجنينة التعليمي ومستوصف النسيم ومستشفى السلاح الطبي بالمدينة.

واندلعت الاشتباكات أمس بعد العثور على قتيلين في سوق الجنينة ينتميان إلى قبائل المساليت.

ورد المساليت بهجوم عنيف على حى الجبل الذي تقطنه القبائل العربية مما اوقع قتلى وجرحى.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣١)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٣٠)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

تابعنا على “أخبار قووقل”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق