الأخبارالأخبار السياسية
تريند

السودان: المؤتمر الشعبي يدين قتل المتظاهرين ويطالب بمعالجة الأزمة

سوداني نت

أكد حزب المؤتمر الشعبي على مواقفه الثابتة تجاه إشاعة الحريات، بسط العدالة، الحكم الرشيد ، تحقيق السلام، التنمية العادلة المتوازنة والتداول السلمي للسلطة، وهو عين ماتواثقنا عليه في الحوار الوطني .
وقال الحزب في بيان إن اندلاع التظاهرات والاحتجاجات الشعبية في العديد من مدن البلاد هي نتاج لتدهور الوضع الاقتصادي بالبلاد جراء سنوات طويلة من سوء الإدارة.

وأضاف أن تفشي الفساد وعدم المحاسبة والحصار الاقتصادي المضروب على البلاد وعدم التنفيذ لحزمة الإصلاحات التي دعا لها الحوار الوطني بصورة متكاملة من اسباب اندلاع الاحتجاجات.

وأدان المؤتمر الشعبي في بيانه قتل المتظاهرين وترحم على الشهداء الذين قتلوا في هذه التظاهرات، ودعى للجرحى والمصابين بعاجل الشفاء.

وجدد الحزب بأن التظاهر السلمي وكافة صور التعبير والإحتجاج من الحقوق الشرعية والدستورية للمواطنين والتي ينبغي ألا تمس بأي حال من الأحوال.

وقال إنه من حق المواطنين التعبير عن آرائهم و إحتجاجاتهم بسلام دون اللجوء للتخريب وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، وعلى اجهزة الأمن حفظ النظام وتنفيذ القانون والتعامل بحكمة ومسؤولية وبدون عنف مفرط.

ودعا المؤتمر الشعبي الحكومة لإتخاذ خطوات وقرارات عاجلة لمعالجة الوضع الاقتصادي المتأزم، سرعة مخاطبة جذور الأزمة السياسية عبر الجلوس مع القوى السياسية والتنفيذ لما يتم الإتفاق عليه.

ودعا في ختام بيانه الله أن يحفظ البلاد وأهلها ويسبغ عليه من نعمه الظاهرة والخفية ورد كيد الطامعين وأن يهدينا جميعاً لما فيه الخير والسداد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!