الأخبارالأخبار الإقتصادية
أخر الأخبار

امين ديوان الزكاة بولاية النيل الازرق الديوان له وجود وتدخلات في شتي مناحي الحياه

امين ديوان الزكاة بولاية النيل الازرق : الديوان له وجود وتدخلات في شتي مناحي الحياه

سوداني نت

اللواء ركن شكرت الله ديوان الزكاة يعمل وفق مصارف محدده بالقرآن

شهداللواء الركن أحمد عبدالرحيم شكرت الله والي ولاية النيل الازرق قائد الفرقه الرابعه مشاة رئس مجلس أمناء الزكاة يرافقه اللواء شرطة حقوقي محمد النزير عبدالله مدير شرطة الولاية والعميد أمن الطاهر الصديق مدير جهاز الامن والمخابرات الوطني ومولانا احمد الطيب عمر رئس الجهاز القضائي والسيد وكيل النيابه ومستشار حكومه الولايه شهدوا برنامج اطلاق نزلاء سجن الرصيرص الذي ينفذه ديوان الزكاة ضمن برنامج نفرة الخير التاسعه الوثبه الاولي (برنامج رمضان )واشاد سعادة الوالي بدور ديوان الزكاة وتدخلاته وبرامجه واضاف ان الزكاة لها مصارف محددة وفقا للايه الكريمه (إنما الصدقات للفقراء والمساكبن …الخ) وقال أن ماننفذه اليوم يأتي ضمن عمل الديوان في مصرف الغارمين مؤكدا ان ليس كل من يدخل السجن مجرما ولكن هنالك اخطاء (وخير الخطائين التوابين ) واضاف شكرت الله ان الله بعث الله الرسل ليهدوا الناس ويرشدوهم مطالبا أن يكون السجن فترة لمراجعة النفس والبعد عن الجريمه وعدم الإصرار علي الخطأ ووجه الوالي بان يواصل الديون الدراسات لإطلاق مزيد من النزلاء قبل انقضاء شهر رمضان مشييدا بمجهودات الديوان في تهيئة بئية السجن وتدريب النزلاء وتمليكم معينات كسب العيش
من جانبه قال مولانا أحمد الطيب عمر رئس الجهاز القضائي بولاية النيل الازرق ان الوجود في السجن لم يعد عقوبة بل أصبح تأهيل للتنزيل عبر البرامج الثقافيه والدينية وقال مولانا السجن لايعني ان الانسان مجرم وهناك اخطاء تدفع الي دخول السجن ويجب أن تكون فترة السجن فرصه للإصلاح والتوبه وعلي الذين أطلق سراحهم ان ينخرطو في المجتمع مشيدا بما قدمه الديوان للنزلاء من شنط معدات حر فيه وتدريبهم عليها مؤكد تعاون القضاء مع الديوان لإطلاق المزيد من النزلاء وتلا رئس الجهاز القضائي قرار الإفراج وفي صعيد ذي صله اشاد اللواء شرطة حقوقي محمد النزير عبدالله مدير شرطة الولاية بتدخلات الديوان ومبادراته في دعم المدارس وبرنامج الغارمين مضيفا ان الديوان له أيادي بيضاء وتدخلات عديده مؤكدا ان إطلاق سراح النزلاء في هذا الوقت ونحن نتنسم نفحات الشهر الكريم يدخل الفرحه علي أسرهم مطالبا المفرج عنهم بالابتعاد عما يعود بهم الي السجن وثمن النزير عمل الديوان علي تدريب النزلاء وتمليكهم وسائل إنتاج وجهوده في دعم الوحدة الصحيه وتحسين بيئة السجن
من جانبه أكد الأستاذ فيصل حسن ادم امين ديوان الزكاة بولاية النيل الازرق ان الديوان له وجود وتدخلات في شتي مناحي الحياه موضحا ان الديون تدخل في المدارس عبر اجارة المستجير ونصرة الطالب الفقير عبر الحقيبة والوجبه المدرسيه وفي الخلاوي ومجمعات القرآن الكريم عبر اعفاف اهل القران وفي المستشفيات عبر برنامج اذا مرض فعده والتأمين الصحي ودعم العمليات الجراحية ودخل القري والفرقان عبر كرتونه الصائم واوضح الأمين ان برنامج رمضان لهذا العام يأتي بتكلفه كليه 90000000 تسعون مليون جنيه يستفيد منها عدد 60000 ستين الف أسرة وقال أن إطلاق سراح النزلاء تبلغ تكلفته 1،223،073 مليون ومتان ثلاثه وعشرون الف وثلاثة وسبعون جنيه ويأتي ضمن تسعه محاور لبرنامج نفرة الخير التاسعه في الوثبه الأولي التي تعني ببرنامج رمضان واكد فيصل علي الدور التكافلي لديوان الزكاة موضحا ان الديوان يهتم بالمعاني والمباني معا ببناء الإنسان جسما وروحا وعقلا
من جانبه ثمن العقيد شرطة عوض الكريم سعيد مدير سجون ولاية النيل الازرق جهود ديوان الزكاة ومبادراته المتعدده في دعم الوحده الصحيه بالسجن وتدريب النزلاء علي حرف المكنيكا والكهرباء وتمليكهم وسائل إنتاج ومعدات حر فيه مما خلق جو طيب للعمل وقال العقيد ان النظرة للسجن لم تعد عقابيه بل هو عمل للإصلاح وإعادة السياقه للإنسان عبر البرامج الثقافيه والدينيه موصيتا المفرج عنهم الاندماج في المجتمع والبعد عن عالم الجريمه

يذكر ان الوالي طاف برفقة الوفد علي الوحده الصحيه والعنابر ونزل السجناء ووقف علي ماقدمه الديوان من دعم علاوة علي برنامج السقيا الذي تمثل في دعم السجن بعدد اثنين مبرد ماء وعدد واحد خزان مياه كما قام الوفد تسليم نمازج من شنط معدات الحرفيين ومبلغ الف جنيه لكل من أطلق سراحه بحضور عضوي مجلس أمناء الزكاة الأستاذ فاروق الدقيل والمك الفاتح يوسف حسن عدلان ناظر عموم قبائل النيل الازرق

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق