الأخبارالأخبار الإقتصادية
أخر الأخبار

اقتصاديون: خط مطبعة العملة الجديد يعالج ازمة السيولة

سوداني نت

توقع خبراء اقتصاديون ومصرفيون معالجة مشكلة النقص في الأوراق النقدية قريبا في حال إنشاء خط جديد بمطبعة العملة. وكشف نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، محمد حمدان حميدتي، عن استجلاب خط جديد لمطبعة العملة، وعن استمرار عمليات الطباعة لحل أزمة السيولة لتعود الثقة في الجهاز المصرفي قريباً وتعود عمليات السحب كما كانت في السابق. والتقى حميدتي بالقصر الجمهوري اتحاد أصحاب العمل، وبحث معه عدداً من قضايا الراهن الاقتصادي. ويقول الخبير الاقتصادي بروفيسورعزالدين إبراهيم في حديثه لـ(السوداني) إن ضخ المبالغ الجديدة من شأنه أن يحدث انفراج في أزمة السيولة النقدية بالصرافات ولكن تكررت الأزمة كثيرا خلال الفترة الماضية، مشددا على ضرورة معرفة النقص المتراكم لحاجة المواطنين للسيولة منذ بدء أزمة السيولة وحتى الآن مقدر حجم الحاجة بحوالي ٢٠ إلى ٢٥ مليار جنيه باعتبار زيادة احتياجات المواطنين. ولفت إلى أن كل الكتلة النقدية الموجودة في البنوك ولدى الجمهور ٤٠٠ مليار جنيه بحسب إحصائيات السودان بنهاية العام الماضي بينما تمثل احتياجات الجمهور حوالي الثلث من الكتلة النقدية أي ١٢٠ مليار، مشيرا إلى أن الموجود لدى الجمهور يساوي حوالى الربع فقط من حجم الكتلة النقدية. وأشار الخبير الاقتصادي هيثم فتحي لـ(السوداني) إلى أن الفئات الجديدة تمت طباعتها لمواجهة أزمة السيولة النقدية التي تهدّد بمزيد من الانخفاض في سعر العملة المحلية أمام العملات الأجنبية، وقال إن الغرض الرئيسي للطباعة هو توفير سيولة نقدية لدى المصارف السودانية حتى تتمكن من إدارة الأزمة بالشكل السليم، مشيرا إلى أن طباعة النقود تسببت في ارتفاع عرض النقود بالعملة المحلية خاصة في ظل شح موارد النقد الأجنبي من قبل المستوردين وطالبي النقد الأجنبي لأغراض السفر والعلاج بالخارج فضلا عن اتجاه البعض لحفظ قيمة العملة بعد التدهور الكبير في الجنيه. ورهن الخبير المصرفي محمد عبد العزيز معالجة أزمة السيولة النقدية بإعادة الثقة بين العملاء والمصارف. وتوقع في حديثه لـ (السوداني) أن يسهم الخط الجديد في معالجة الأزمة إلا أنه يتطلب العمل على إعادة الثقه للمصارف لتفادي إبقاء الكتلة النقدية خارج الجهاز المصرفي خاصة أن البعض يخزنون أموالهم بالمنازل مما يعرضها لعدد من المخاطر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق