الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

واشنطن تكشف حقيقة زيارة صلاح قوش لأراضيها وتوضح موقفها من زيارة البرهان

سوداني نت

ترددت الانباء في الاونة الاخيرة على ان مدير جهاز الامن و المخابرات السوداني المستقيل “صلاح قوش”، غادر السودان ويجري عدة مباحثات خارجية في دول مختلفة من بينها أنه قام بزيارة الى واشنطن .

وكشف مسؤول ملف السودان في وزارة الخارجية الأمريكية أندى برونيت حقيقة الانباء حيث نفى أن يكون الفريق صلاح قوش قد زار واشنطن في الأسابيع الماضية عقب الاطاحة بنظام الرئيس المعزول عمر البشير .

وحول موقف واشنطن من زيارة رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق عبد الفتاح البرهان قال أندى برونيت أن حكومته ليس لديها أى خطة لاستقبال أىٍ عضو من أعضاء المجلس العسكري في السودان .

وفي وقت سابق، كان المجلس العسكري أعلن أن مدير الامن والمخابرات السابق، صلاح قوش، قيد الإقامة الجبرية بالعاصمة الخرطوم، وبالإمكان إحالته إلى سجن كوبر المركزي في أي وقت .

وكان مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني، الفريق صلاح قوش، قدم استقالته من منصبه ووافق عليها رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، في ابريل الماضي .

وعزل الجيش السوداني، في 11 أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة، بعد 30 عاما في الحكم، وذلك تحت وطأة احتجاجات شعبية مستمرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق