الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

المؤتمر الوطني يتهم قوى اليسار بالسعي للانفراد بالسلطة

سوداني نت

اتهم حزب المؤتمر الوطني الذي يتزعمه الرئيس المخلوع عمر البشير الحزب، الشيوعي وقوى اليسار، بإعلاء أجندتها الاقصائية والسعي للانفراد بالسلطة دون جميع شركائها من الأحزاب والقوى السياسية. وحمل المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير مسؤولية الفراغ الذي تعيشه البلاد.

وقال الحزب في بيان، يوم الثلاثاء، إنه ظل يتابع بقلق شديد الأحداث الدامية بمدينة الأبيض والتي راح ضحيتها مجموعة من أبنائنا الطلاب، الذين نسأل الله أن يتقبلهم عنده القبول الحسن، ودعواتنا للجرحى والمصابين بعاجل الشفاء.

وأدان البيان مسلك استخدام العنف المفرط تجاه المتظاهرين، والذي أدى إلى سفك المزيد من الدماء، وطالب المجلس العسكري باعتباره الجهة المسؤولة عن أمن الوطن والمواطن بالتحقيق العاجل فيما حدث، والإعلان بصورة سريعة عن نتائج التحقيق، وتقديم الجناة إلى محاكمات تطمئن الرأي العام، وتعيد الثقة في مؤسسات الدولة وأجهزتها.

ودعا البيان بحسب شبكة الشروق –  المجلس العسكري لضمان احترام حقوق الإنسان بكافة أشكالها، من حرية التعبير والتجمع والتظاهر وغيرها وفق ما كفلته التشريعات السماوية والقوانين والمواثيق الوطنية والدولية.

وأكد البيان حرص المؤتمر الوطني على أمن الوطن واستقراره، والحفاظ على أرواح المواطنين وحقن دمائهم، وحماية ممتلكاتهم ومكتسباتهم.

واستنكر إطلاق الاتهامات الباطلة جزافاً من قبل بعض الأصوات والقوى السياسية، في تغبيش واضح للحقائق، وتوجيه الرأي العام لتبني مواقف محددة، تعلق عليه فشلها، وتصرف الأنظار عن حقيقة قدرتها على إحداث اختراق يتجاوز حالة السيولة السياسية التي تعيشها البلاد، والذين هم سبب مباشر فيها.

ودعا الحزب الجميع إلى الالتفات إلى قضايا المواطنين ومعاشهم، وتجاوز حالات الاختلاف والكيد السياسي، وتطويل أمد التفاوض في محاصصات ومناكفات لا طائل منها، ظلت ديدن مسيرتهم طوال الفترة الماضية.

وقال إن أولى اهتماماته في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ أمتنا هو الحفاظ على أمن البلاد واستقرارها، والعبور بها بعيداً عن الفتن والانزلاق في أتون الفوضى والتناحر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق