آخر الليـلمقالات

سبعون ساعة تبدل كل شيء

< سبعون ساعة ــ والمنطقة تتبدل
< وكل جهة تقرأ كتابها الآن لتعرف أين هي بداية الأسبوع القادم.
< وداعش السنية تستعد لاقتحام بغداد العاصمة الشيعية في العراق.
< والحوثيون يستعدون لاقتحام صنعاء عاصمة السنة في اليمن.
< والأسد يستعد لاقتحام حلب عاصمة المعارضة السورية.
< لكن
< .. من يستعد لاقتحام شيء غريب هو إسرائيل والسيسي.
(2)
< فصواريخ القسام تضرب النقب وتل أبيب.
< والنقب هي موقع مفاعلات إسرائيل الذرية.
< وتل أبيب هي مقر مفاعلات نتنياهو السياسية.
< وإسرائيل (تقرأ) صواريخ القسام ــ التي تصل إلى هناك لأول مرة في تاريخ الصراع.
< وإسرائيل تجد أنها تواجه ــ إيران.
< وتجد أن إيران تحدثها بلغة خفية.
< وحديث إيران لإسرائيل هو (جملة) من خطابها الممتد الآن في المنطقة.
< .. فاقتحام الحوثيين لعاصمة اليمن هو رسالة إيرانية تصل وتسلم إلى السعودية.. هناك.
< وإسرائيل تبعث رسالة تصل وتسلم إلى السيسي في القاهرة.
< نتنياهو مثل الآخرين يجد أن المواطنين لن يعيدوا انتخاب رئيس يجعل الصواريخ تصل إلى بيوتهم.
< ونتنياهو يسرع إلى السيسي وسيطاً ــ عند حماس
(وساطة لم تعلن حتى الآن).
< والسيسي إن هو ذهب إلى هناك كان المشهد هو
: حماس تدخل معركة ضد إسرائيل في مناطق شديدة الخطورة وتكسب.
< والسيسي يتدخل ويوقف صواريخ إسرائيل ــ ويكسب.
< ونتنياهو يكسب.
< وإيران تكسب.
(3)
< وبعدها ــ إيران التي تنتقم من علي عبد الله صالح الذي يهزم الحوثيين هزيمة بشعة /قبل إسقاطه/ إيران تنتقم الآن
< .. وإيران في الوقت ذاته تدعم عودة علي عبد الله صالح الذي يقاتل الآن للعودة.. مستفيداً من ترنح (عبد ربه) تحت ضربات الحوثيين.
< .. والسعودية التي تخوض معركة ضخمة جنوب السعودية وتستعين بالطيران الحربي لبعض الدول تجد أن دخول الأسد مدينة حلب يصنع مذبحة هائلة إن هي سمحت به.
< ــ وهو ــ الهجوم = يشل يدها إن هي = ذهبت لدعم المعارضة السورية من هناك.
< السعودية التي هي الآن ضد ومع إيران ــ ومع المعارضة السورية التي تقاتل الأسد المدعوم من إيران.
< والسعودية التي تجد الشيعة ما بين شرقها.. العراق.. وغربها.. اليمن.. وشمالها سوريا… و….
< السعودية هذه تصبح جهة تلقي بكراسة الحساب في النار…
< وتفتح كراسة جديدة.
< هذا إن سمح الوقت.
< فما يبقى من الوقت للتحولات الجديدة لا يزيد على أيام قليلة.
< وحتى الآن اليوم الجمعة الأحداث تطلع شمسها من المشرق وتغرب في المغرب..
< لكن غليان الساعات القادمة يجعلها تطلع من أي مكان
< وقراءة الأحداث مستحيلة…

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق