الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

“أنس عمر” في بث مباشر فاق حضوره (٩٠) ألف مشاهد يرسل أقوى الرسائل لحكومة “قحت”

سوداني نت:

في لقاء مباشر له علي صفحته الرسمية بالفيسبوك، رصده محرر “سوداني نت” فاق حضوره الـ(٩٠) ألف مشاهد أكد رئيس حزب “المؤتمر الوطني” بولاية الخرطوم اللواء أمن م. والوالي السابق “أنس عمر” أن حكومة قحت الموجودة الآن علي سدة الحكم في العاصمة السودانية الخرطوم ستسقط بلا شك ولا يعني سقوطها أن البديل هو الموتمر الوطني”.

وقطع “أنس” بأنهم في الحزب اتخذوا قرار بالإجماع بأنهم لن يكونون جزءا من أي حكومة إنتقالية قادمة ولا حتي علي مستوي الحكم القاعدي وأن الفيصل بينهم وبين شركاءهم السياسيين في الوطن هو صندوق الإنتخابات وقال: “الحكومة القادمة سوف تكون حكومة وطنية بمعنى الكلمة تعمل من اجل المواطن السوداني وعيشه الكريم”.

وأشار “أنس” في حديثه أن كل مؤسسات تنظيمهم هي الآن في كامل الجاهزية للمشاركة في الإنتخابات القادمة بعضوية كبيرة تفوق أي حزب وستكون مفاجأة للجميع بالرغم مما تعرضوا له من خيانة، وقال: “الحركة حسمت امرها بعدم المشاركة في جميع مستويات الحكم واتفقنا على رحيل هولاء الهوانات من اجل امن الوطن”.

وفي حديثه أكد “أنس عمر” أن أحزاب اليسار لن تستطيع تفكيك الإسلاميين وعليها التعامل معهم وفق القانون والعدالة وليس بمنطق التشفي والانتقام الذي يجر البلاد الي ما تتحمله أحزاب قحت الضعيفة معددا في حديثه إنجازات الحكومة السابقة في البنية التحتية والتي تغافلت عنها حكومة قحت بينما سعت لتفكيك كل ماهو إسلامي حتي وان لم يكن يخصهم كحزب، وأضاف: “إذا لجنة التفكيك قادرة على فك صامولة من ركشة تتبع للحركة الإسلامية سأعتزل العمل السياسي”

كما أشار في حديثه أن منسوب الحزب البعثي اليساري وجدي صالح ومن معه من الأحزاب اليسارية عجزوا سابقا عن تحقيق مآرب احزابهم فاستغلوا الثورة الان في التنكيل بخصومهم السياسيين في تصرف قبيح وغير مسؤول وضعوا به البلاد علي فوهة برميل البارود ليختم انس حديثه بقوله “إن غداً لناظره قريب”

وقال “أنس” عن لجنة التحقيق في فض الإعتصام: “الذين يهتفون الدم قصاد الدم ما بنقبل الدية لن يجدوا دية و لا دم مع نبيل أديب”

وعن الإستفزازات التي يتعرضون لها من قوى اليسار قال “أنس”: “اليساريون يحاولون بكل السبل جرنا الى العنف والدماء ونحن مازلنا مصرين علي منع ومحاصرة عضويتنا من إستخدام العنف”.

أدناه رابط الفيديو:

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢٥)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٢٤)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق