الأخبارالأخبار الإقتصادية
أخر الأخبار

الزكاة بكسلا تسهم في إطلاق سراح (60) نزيلاً من سجون الولاية

سوداني نت:

اطلقت السلطات المختصة بولاية كسلا سراح (60) نزيلاً من الغارمين، ضمن برنامج اطلاق سراح النزلاء الذي ينفذه ديوان الزكاة ضمن برامج شهر رمضان المعظم بعد ان تم دفع غراماتهم البالغة مليون و507 الف و441 جنيه، حيث قام الديوان بدفع مليون و327 الف و780 جنيه لاطلاق سراح (12) نزيلاً، بالاضافة الي ثمانية من الغارمين قبل دخولهم السجن بشراكة مع قطاع التنمية الاجتماعية الذي تكفل بدفع 197 الف و661 جنيه لاطلاق سراح (40) نزيلاً.

وثمن والي كسلا المكلف اللواء ركن محمود بابكر محمد همد لدي مخاطبته بسجن كسلا إطلاق سراح النزلاء بحضور لجنة أمن الولاية واعضاء لجنة اطلاق سراح النزلاء، ثمن دور الديوان وبرامجه المنفذة تجاه الأسر الضعيفة خاصة في مثل هذه الأيام، وقال إن اطلاق سراح النزلاء يعتبر بداية لحياة جديدة، وترتيب أفضل للنزلاء بعد الفترة التي قضوها في السجن، مشيراً الي ان اطلاق سراح النزلاء يمثل فرحة واشواق للاخرين الذين لم يطلق سراحهم بان يجدوا حظهم في مقبل الأيام، واضاف ان الديوان وقطاع التنمية الاجتماعية قاموا بعمل غير مسبوق خلال الفترة الماضية، ويعتبر من الاشياء التي تحتاجها الولاية بان تقف معها خاصة في طل جائحة كورونا.

واشاد الوالي بدور ادارة السجون وتعاملهم مع النزلاء بالاضافة الي منظمات المجتمع المدني وجهودهم تجاه خدمة النزلاء، وحذر الوالي من خطورة فايروس كورونا وضرورة التعامل معها بجدية الامر الذي يتطلب ان يتفهم المواطن الواقع واهمية اتباع الارشادات الصحية والالتزام بكافةو الموجهات الصادرة من كافة السلطات والوحدات الامنية التي تعمل في هذا الاتجاه.

من جانبه استعرض أمين ديوان الزكاة النور مصطفي رزق الله، محاور وبرامج الزكاة خلال شهر رمضان المعظم والتي تم منها الي جانب اطلاق سراح النزلاء توزيع فرحة الصائم والسلة الغذائية لعدد(50) الف كرتونة بالاضافة الي البرامج المتبقية التي تشمل فرحة العيد وتفقد الاسر المتعففة حيث تبلغ الكلية لهذه البرامج (139) مليون جنيه، وعبر رزق الله عن شكره للامانة الاتحادية التي دعمت الولاية بمبلغ (9800) مليون جنيه والذي اسهم في زيادة المبلغ المرصود لاطلاق سراح السجناء مؤكداً في ذات الوقت استعداد الديوان والتزامه بالتعاون مع ادارة السجن لترحيل اي سجين الي ولايته، وعبر النور عن شكره لوالي الولاية لوقفته مع الديوان وبرامجه بالإضافة إلى لجنة اطلاقر سراح النزلاء والعاملين بالديوان في انجاز برامج الشهر داعياً الي اهمية تكملة لجان الزكاة القاعدية وعدم توقفها عند البرامج المنزلة من قبل الديوان والبحث عن وسائل اخري لسد الفجوة وسط الاسر الفقيرة بالأحياء.

وعبر مدير السجون بولاية كسلا العميد سمير ابراهيم عن تقديره لاهتماتم حكومة الولاية بالسجون والنزلاء وتذليل الصعاب مؤكدا في ذات الوقت علي استقرار الاوضاع بسجون الولاية، خاصة فيما يلي التحوطات ضد جائحة كورونا.

واستعرض رئيس الجهاز القضائي بالولاية بالانابة مولانا آدم عشر رئيس لجنة اطلاق سراح النزلاء مقررات اجتماعات اللجنة بخصوص النزلاء الغارمين مشيداً بدور الديوان وبرامجه المنفذة في العديد من المناسبات.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٢٦)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٢٥)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق