مقالات
أخر الأخبار

طارق شريف يكتب: بنك قطر … تعسف مدير !

سوداني نت:

نفذ العاملون ببنك قطر بالخرطوم  امس اضرابا عن العمل مازال مستمرا حتى كتابة هذا المقال ! مطالبهم واضحة وضوح الشمس في رابعة النهار اقالة المدير العام للبنك ورد الاعتبار لزميلهم محمد أنور أوشي الذى فصله المدير وإعادته للعمل مرفوع الراس .

 

المدير العام لبنك قطر فرع السودان اسمه الثلاثي محمد شوقي إسماعيل عمره ٤٠ عاما بريطاني الجنسية يمنى الأصل ، منذ بدا عمله مع بنك قطر بالسودان منذ حوالي ثلاثة أعوام بدأ بسياسة العصا الغليظة مما دفع عدد من مدراء الإدارات بالبنك الي الاستقالة وابرزهم امال عباس وتاج السر وظلت سياسة محمد إسماعيل هي ( الباب يفوت جمل ) !

وعندما ضاق الحال في بنك قطر   بالعاملين فكروا في مخاطبة المدير بمطالب مشروعة مثل الاهتمام بالترقيات و التدريب وتحسين الأجور الا ان مطالبهم كان مصيرها التجاهل وسياسية المدير واضحة ( الباب يفوت جمل ) !

الشاب محمد أنور اوشي دخل فى نقاش مع المدير باسم اللجنة التسييرية بالبنك الا ان مصيره كان الفصل السريع في رسالة واضحة من المدير ليست لمحمد أنور ولكن للجنة التسييرية بالبنك ان مصيركم سوف يكون مصير محمد أنور اذا ارتفعت اصوات المطالب .

وصلت الرسالة سريعا للجنة التسييرية ونفذوا اضرابهم بشجاعة ووفاء لزميلهم محمد انور  ووقفوا ضد تعسف المدير بعد ان صبروا عليه كثيرا .

اجد نفسي اتاني كثيرا في مثل هذه الحالات ولا استجيب للاصوات المطالبة في كل المرات لان بعض المؤسسات في السودان اعياها النضال وتضررت نفسها من التضخم وهي والعاملين علي حد سواء .

ولكن في حالة بنك قطر هناك ظلم واضح واقع علي العاملين

خاصة اذا علمنا ان العدد الكلي للعاملين ٧٩ موظفا مرتباتهم ضعيفة جدا ولاتتوفر لهم اي امتيازات إضافية .

هذا المدير المتعسف نزل بالساحق والماحق على البنك واغلق فروع مهمة ولم يطور في الأداء. وطريقته في التعامل لاتنفع مع المواطن السوداني الذى يعتز بكرامته ولايقبل ( الحقارة )  ، وعندما يقارن موظفي بنك قطر بالسودان حالهم بالموظفين في بنك قطر  بدولة جنوب السودان  يجدون الفرق  شاسع!

اضمن صوتي لكل الاصوات التى تطالب باقالة هذا المدير المتعسف ورد كرامة الشاب أوشي وإعادته للعمل واطالب ايضا بمحاسبة  السفير القطري بالخرطوم هذا السفير الأضعف بين السفراء من دول الخليج يتفرج على الأزمات في الاستثمارات القطرية ، سفير غير مبادر ولايشبه دولة قطر وروعتها واحلامها وطموحها  .

الأزمة هي تعسف مدير وضعف سفير وحقوق وواجبات.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣١)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٣٠)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

تابعنا على “أخبار قووقل”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق