الأخبارالأخبار الإقتصادية
أخر الأخبار

المواصفات تشدد على تطبيق مواصفات المستودعات والمخازن

دعت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس، سلطة منطقة قري الحرة، للعمل على إلزام الموردين بتضمين المواصفات والاشتراطات الفنية للواردات قبل الدخول في عملية الايداع وأن تكون المواصفة القياسية هى الخطوة الأولى لأي عمليات استيراد وتصدير لحفظ حقوقهم.

وشدد المهندس زكريا محمد سليمان نائب المدير العام للهيئة لدى مخاطبته إفتتاح الدورة التدريبية في مجال الإدارة الحديثة للمستودعات والمخازن، على أهمية تطبيق النظم والاشتراطات الخاصة بالمخازن والمستودعات لجهة حساسية سلامة وصحة المنتجات مع الحرص على عمليات مراقبة المخازن وفق المعايير المعتمدة خصوصاً المواد المخزنة وفرزها حسب النوع لمنع أي ملوثات أو خسائر في المخزون.

ورحبت الهيئة بالتعاون المستمر مع الجهات الرقابية في المنطقة وأن الدورة التدريبية هي مواصلة لجهود التنسيق لتلقي المعارف للاسهام بفاعلية في تسهيل حركة التجارة.

من جهته ثمن الاستاذ عبد الحفيظ الجاك مدير سلطة المنطقة الحرة تعاون وحرص الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس في تنوير الشركاء بالمواصفات والاشتراطات الفنية لضمان دخول سلع مطابقة للمواصفات من خلال تقديم هذه الدورة التدريبية المهمة لمجال حيوي.

وأكد حرصهم في المنطقة على الالتزام بتطوير المنشئات التخزينية، داعيآ لتنفيذ برامج تنويرية وتدريبة متنوعة للشركاء مع التزامهم بدعمها .

من جانبها أكدت الاستاذة مها عبد الله مدير تنمية الموارد البشرية، أن الهيئة تولي أمر تأهيل وتدريب الكوادر البشرية اهتماما متعاظما لقناعتها بأن التنفيذ الفعال لبرامجها وأنشطتها لن يؤتي أكله إلا عبر كادر مؤهل وقادر على العطاء المؤسسي وفق رؤية علمية واضحة.

وقالت أن الهيئة دائماً ما تفتح بينها وأصحاب المصلحة والشركاء طريقاً وبابا واسعا لأجل تنمية ورفع القدرات.

وأشار إلى ان بداية طريق النجاح قد بدأت بهذه الكوكبة النيرة وإنطلاقة فعاليات هذه الدورة التدريبية في هذا المجال الحيوي والمهم حيث تشارك كافة الشركات العاملة والمستوردين واًصحاب المصلحة وأمناء المخازن والمستودعات وموظفي ومفتشي المخازن والمستودعات والبنوك والحجر الزراعي وشركات التأمين وهيئة الجمارك بالمنطقة الحرة قري، تقدم فيها 25 ساعة تدريبية من قبل خبراء مركز الارتقاء للتدريب والتأهيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق