الأخبارالأخبار السياسية
تريند

ابو هاجة: ما تم في مواجهة بعص قيادات قحت ليس اعتقالاً بل أوامر قبض وفقاً لبلاغات

سوداني نت:

رفض مستشار رئيس مجلس السيادة الانتقالي والقائد العام للجيش، العميد الطاهر أبو هاجة، وصف ما تم في مواجهة بعض قيادات لجنة إزالة التمكين المجمدة بالاعتقال.

وأعلن حزب المؤتمر السوداني، أمس اعتقال القيادي بالحزب خالد عمر، في وقت تم فيه تحويل القياديين في لجنة إزالة التمكين المجمدة وجدي صالح والطيب يوسف إلى السجن بتهمة خيانة الامانة.

وقال ابوهاجة، في تصريحات صحفية، الخميس، أن ما تم من إجراء، أمر قبض وفقاً لبلاغات.

مضيفاً أنه من المعروف وفقاً للمادة 177 الفقرة 2 من القانون الجنائي فإنه لا يجوز الإفراج عن المتهمين في مثل هذه الحالات بالضمان العادي وإنما فقط بإيداع المبالغ محل البلاغ.

وأشار مستشار البرهان، إلى أن الإيداع يتم بتقرير معتمد من المراجع العام يؤكد ويوضح إرجاع ما تم أخذه من المال العام، وذلك لحرص القانون على إرجاع المال.

وقال إن البلاغ الآن في مرحلة التحري والمتهم بريء حتى تثبت إدانته داعياً الجميع لاحترام المؤسسات العدلية والقضائية للإضطلاع بدورها في تحقيق العدالة.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣١)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٣٠)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

تابعنا على “أخبار قووقل”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!