الأخبارالأخبار السياسية
تريند

عقب اعتداءاته الجسدية عليها .. “ساندرا كدودة” تكسب قضيتها ضد طليقها المستشار السابق لحمدوك “أمجد فريد”

سوداني نت:

أعلنت “ساندرا فاروق كدودة” على صفحتها الشخصية بـ”فيسبوك” أن المحكمة وأخيراً حكمت لصالحها في قضيتها المرفوعة ضد طليقها “أمجد فريد” المستشار السابق لـ”حمدوك”.

وكتبت “ساندرا” :”أنا ضاحكة منتصرة و عنيدة، لأن أخيرًا أصدرت محكمة جنايات الخرطوم شرق حكمها في الدعوي الجنائيه المقامة من شخصي “ساندرا فاروق كدودة” ضد “أمجد فريد الطيب إدريس” بإدانته والحكم عليه بالغرامه (30) ألف جنيه وبعدم السداد السجن لمدة عام مع حق الشاكية في المقاضاة مدنياً.

‎يُذكر أن هذه الدعوي فتحت منذ العام (٢٠١٤) إثر قيام المتهم بالضرب المتكرر للشاكية وتسبيب الاذي النفسي و الجسدي لها.

وكانت “ساندرا” قد نشرت صوراً لها تُظهر الإعتداء الجسدي العنيف عليها من طليقها “أمجد” ووصفت ما قام به معها قائلة:”محتاجة أدينه على كتير
على هروبي حفيانه بالروب أنصاص الليالي أسوق عربية تعبانه و أوصل أدق للناس ابوابا يدسوني، أدينه على كفيتو لي قدام أسرة صحبتي واعتداءه على والدها الرجل الكبير عشان حاول يوقفه وانا حأولد بنتي بعد اسبوعين، وعلى فتاك القيصرية و ولدي عمره خمس أيام، و على المنابيذ القدام جرسونات المطاعم، على ضربي و بهدلتي في انجلترا جوة البيت وفي الشوارع وكاميرات بوليسهم تشهد، محتاجة أدينه على خياناتو المكتملة البدت من أول سنة زواج وإنتهت قريب، و على مسحي لطراشو عشان الصباح أسمع إسم بت تانية، محتاجة أدينو على زعزت أسرتي وإرهابهم وتعنيفهم و تكسير أشياء عمرها أكبر مني، محتاجة أدينه على تغاضيه عن تحرش العنده معاهم مصلحة، كانت بتوجعني أكتر من الضرب، ومحتاجة أدينه كمان على أثر ضربتو الكل يوم الصباح على وشي بشوفا”

واتهمت “ساندرا” طليقها “أمجد” باستخدام نفوذه في تعطيل القضية وإطالة أمدها وقالت: “القضاء بالنسبه للاحوال الشخصية أخباره شنو؟ لو الشخص الرّافعين عليه الدعوى شخص عنده علاقات وِاسعة و يده طايلة، بيقدر يعطل الشغل؟ هل يوجد قضاة بيشتروهم ولا كلهم مستقلين و شرفاء؟
و شنو حكاية تحويل القضاة الكل كم أسبوع دي؟ و يعني شنو عادي القاضي يغيب عن الجلسة من غير إخطار مسبق؟ منزعجة انا شديد.
على أي حال يا “أمجد فريد” من (٢٠١٤) مضطرة أطوّل بالي مع اني شايفة كل اللف والدوران والفساد البتعمل فيه بخصوص قضيتنا.

وشغل “أمجد فريد” منصب “مستشار” لرئيس الوزراء السابق “عبد الله حمدوك”.

إضغط هنا للإنضمام إلى مجموعتنا على الواتساب (٣١)

إضغط هنا للمحاولة في بقية مجموعات الواتساب من (١) حتى (٣٠)

إضغط هنا للإنضمام إلى قناتنا على التليغرام

تابعنا على “أخبار قووقل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!