الأخبارالأخبار الإقتصادية
أخر الأخبار

ديوان الزكاة يباهي بشراكته مع اتحاد الشباب

سوداني نت

اعلن الأمين العام لديوان الزكاة الدكتور محمد عبد الرازق إستمرار الشراكة مع بين الديوان والاتحاد من أجل إسناد المشروعات الشبابية وأشار لدور الإعلام في التوعية ونقل النشاط الزكوي وأكد أن الذي يقدمه الديوان للشباب قليل باعتبارهم المستقبل ونوه لدورهم الكبير الذي يقومون به في مختلف المجالات واضاف عندما نشارك بمصرف تتوفر فيه الاشتراطات الفقهية نؤمن بأنها تحقق النموذج والمطلوب وباهي بالشراكة بين الديوان والاتحاد وأوضح أنها من أنجح الشراكات خاصة فيمايتصل بدعم الزواج ومشروعات استقرار الشباب ونوه لدور المؤسسة الشبابية للتنمية والتعمير.
وأشار عبدالرازق خلال مخاطبته يوم الاثنين توقيع برتوكول التعاون بين ديوان الزكاة والاتحاد الوطني للشباب السوداني للعام (٢٠١٩م) للقضايا التي يعالجها ديوان الزكاة للشباب وأكد أن العام المقبل يحمل الكثير من البشريات للديوان وأشار للنمو الكبير لموارد الزكاة وتوقع تجاوز ميزانية الديوان لسبعة مليار جنيه وفقا لما اجازه المجلس الأعلى للزكاة وأوضح ان هناك بشريات كبيرة في الإنتاج الزراعي خلال الموسم المنصرم وقال نلحظ ذلك من خلال مايرد للديوان وقطع بان الشراكة مع الاتحاد تخضع لدراسات من قبل اتحاد الشباب ودعا للحرص علي التركيز في المشروعات الانتاجية وأوضح ان ٢٠% ممايجمعه الديوان مخصص للمشاريع الانتاجية وقال سيكون للشباب نصيب كبير منها وشدد علي ضرورة التركيز علي المشاريع الجماعية للشباب حتي تحقق أكبر عائد للشباب والبلاد.من جانبه قال رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني محمود وأحمد ان اهم قضية عكف الاتحاد تطوير المؤسسات الموجودة وذلك من خلال تقييمها وتقسيم الاستقرار لأربعة مؤسسات مختلفة وأشار لتدريب مئات الآلاف من الشباب خلال الفترة الماضية وأعلن عن توفير فرص للشباب للمساهمة في مشروعات الإنتاج الزراعي بعدد من الولايات وأكد أهمية التمويل الجماعي للشباب وأعلن عن الدخول في مجالات الإنتاج الصناعي وبشر باقتراب دخول حوالي ١٤ مصنعا لصناعات مختلفة وذلك بالاستفادة من الإمكانيات الموجودة بالبلاد.وحث ود أحمد رجال الأعمال والخيرين للمساهمة في احصان الشباب من خلال سهم العفاف وأشار للاستفادة من تحارب بعض الدول من خلال هذا الصندوق وكشف عن مبادرة تواثق التي تهدف لخفض تكلفة الزواج وأوضح أنه تم تدشينها بالولاية الشمالية وأعلن السعي علي تعميم التجربة علي جميع الولايات وقال اذا تمكنا من ذلك سنقوم بحل مؤسسة الشباب لمساعدة الشباب علي الزواج وأشار لمشروع ألفة الذي قال أنه يخص العاملين بالخدمة المدنية وأعلن دعم الشباب الذين يقبلون علي التعدد.وبشر وداحمد باقتراب إنشاء بنك الشباب بنهاية العام المقبل وأضاف نعمل علي رفع رأسمال بالتنسيق مع بنك السودان بجانب الإجراءات الإدارية وتابع هذه اكتملت بمتابعة من قبل إدارة التمويل الاصغر بالبنك المركزي وأشار لانشاء حوالي ١٤فرع لشركة الشباب للتمويل الاصغر بالخرطوم والولايات وأوضح ان نسبة الاسترداد في المشروعات التي مولت عبر الشركة وصلت حوالي (٩٨%) وقال نهدف للاستفادة من قضية الإنتاج والإنتاجية وذلك من خلال المشروعات المنتجة التي يمولها الاتحاد وكشف عن إعادة النظر في اسواق البيع المخفض والاستعاضة عنها بأسواق المنتجين التي تركز علي البيع بسعر المصنع بالخرطوم والولايات وأشار للتواصل مع حوالي (٤٥) مصنعا ابدوا موافقتهم علي البيع بسعر المصنع علي ان يلتزم الاتحاد بتوفير المقرات لهذه الأسواق.وأشار وداحمد للدور الكبير الذي تقوم به المؤسسة الشبابية لتقانة المعلومات ونوه للجائزة السودانية لتقانة المعلومات التي يرعاها النائب الأول لرئيس الجمهورية وأوضح أنها تساهم في نشر الثقافة الإليكترونية بجانب دعم الحكومة الاليكترونية وكشف عن الدور الذي يتوقع أن تلعبه المؤسسة الشبابية للانتاج الإعلامي وأشار لدور المؤسسة الشبابية للتنمية والتعمير في العودة الطوعية بدارفور ومناطق النازحين بجانب دورها في المساهمة في إعمار المناطق التي دمرتها السيول والفيضانات ونوه لمساهمة ولاة الولايات في دعم المؤسسة بمواد البناء للاستفادة منها في تصنيع طوب البلك من خلال المصانع التي قامت بانشائها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق