الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

قوى الحرية والتغيير ..72 ساعة يصير بنهايتها شعبنا على بينة من أمره

سوداني نت

قالت قوى الحرية والتغيير في السودان، السبت، إنها ستدخل في مفاوضات مع المجلس العسكري الانتقالي لمدة 72 ساعة.

وأوضحت القوى في بيان أن “ردنا على مذكرة المجلس العسكري سيرسل مكتوباً “.

وأوضحت أنه “حددنا نقاط الخلاف بيننا والمجلس العسكري والتي سيكون النقاش حولها بصورة حاسمة هو هدفنا في أي لقاء”.

وقالت: “سندخل في نقاش مباشر حول هذه النقاط دون توقف لنفرغ منها خلال 72 ساعة يصير بنهايتها شعبنا على بينة من أمره”، وفق القوى.

ويعقد الاجتماع في مكان “مناسب لإنجاز أعماله بعيداً عن التراشقات الإعلامية”، وفق البيان.

وذكرت أن “إعلان موقفنا كاملاً سيتم في مؤتمر صحفي يتم التحضير له الآن ليقام مساء السبت”.

كما خلصت الاجتماعات وتوازياً مع هذا العمل، حسب البيان، إلى “تواصل الخطوات التصعيدية فهي الضامن الوحيد لتحقيق أهداف الثورة”.

وكانت القوى، على حد ما قال البيان، تلقت اتصالاً من المجلس العسكري لاستئناف التفاوض، وقد أبلغت القوى المجلس بأن “المنهج القديم لا يتسق مع مطالب الشعب السوداني في الخلاص والوصول بالثورة لمراميها بالسرعة المطلوبة”.

و اعتبرت القوى أن “ردنا هذا لإيماننا بأن بداية عهد جديد تتطلب عدم التأخير في تهيئة مناخ الاستقرار لأن الأزمة السياسية المتطاولة تنعكس على الشعب السوداني في شكل أزمات اقتصادية طاحنة وتعطيل للحياة وتذبذب في الخدمات الضرورية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق