الأخبارالأخبار السياسية
أخر الأخبار

السودان يُشارك بأكبر عدد من الجنود في قوات الحماية الإقليمية بدولة الجنوب

أقر رؤساء أركان دول “الإيقاد” ورواندا بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا زيادة قوات الحماية الإقليمية في دولة الجنوب بإضافة “1695” جندياً بالإضافة إلى مجمل القوات المعتمدة البالغة “4” آلاف جندي.

وكشفت معلومات أن السودان ويوغندا يشاركان بأكبر عدد من الجنود في قوات الحماية الإقليمية بدولة الجنوب.

وتشمل الدول المشاركة في قوات الحماية “السودان، يوغندا، كينيا، جيبوتي والصومال”، وكان الاجتماع كلف رئيس الأركان الأثيوبي برفع مخرجات الاجتماع لوزير خارجية بلاده توطئة للدفع بها إلى مجلس السلم والأمن الأفريقي، ومن ثم مجلس الأمن الدولي بحسب مقررات اجتماعات وزراء خارجية الإيقاد في جولتها الطارئة رقم “66”.

واختتم اجتماع رؤساء أركان “الإيقاد” ورواندا أعماله بأديس آبابا مساء بإجازة تقرير اللجنة المشار إليه، وترك الباب مفتوحاً لإدارة عمليات حفظ السلام بالأمم المتحدة لتحديد طبيعة ونوع القوات بالتنسيق مع الدول المشاركة في تكوينها.

يذكر أن وفد السودان في اجتماعات رؤساء أركان الإيقاد قاده رئيس الأركان المشتركة الفريق أول دكتور ركن كمال عبد المعروف الماحي، وبحث الاجتماع تقرير اللجنة الفنية المكلفة بتقييم قوات الحماية الإقليمية لدولة الجنوب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق